إيران تقر بإسقاط الطائرة الأوكرانية "بالخطأ" وتتعهد بتحديد المسؤولين وإحالتهم إلى القضاء

سبت, 11/01/2020 - 12:00

طهران - فرانس 24 - أقرت إيران السبت أنها كانت وراء إسقاط طائرة الركاب الأوكرانية الأربعاء، وأعادت أسباب ذلك إلى ما أسمته "خطأ بشريا"، متعهدة بفتح تحقيق لتحديد المسؤولين و"إحالتهم على القضاء". وقتل في هذا الحادث 176 شخصا.

أقرت إيران السبت في بيان بإسقاط الطائرة الأوكرانية البوينغ 737، التي تحطمت الأربعاء قرب طهران ما أدى إلى مقتل جميع ركابها الـ176، وأرجعت أسباب ذلك إلى "خطأ بشري".

وأوضح بيان لقيادة القوات المسلحة الإيرانية، الذي نشرته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية، أن البوينغ الأوكرانية اعتُبِرت "طائرة معادية"، و"أُصيبت" في وقت كانت تهديدات العدو عند أعلى مستوى.

الرئيس روحاني: "خطأ لا يُغتفر" و"المسؤولون" سيحالون إلى القضاء

وأكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن بلاده تشعر بأسف "عميق" لإسقاط طائرة مدنية أوكرانية، معتبرا ذلك "مأساة كبرى وخطأ لا يغتفر".

وكتب روحاني في تغريدة على تويتر "التحقيق الداخلي للقوات المسلحة خلص إلى أن صواريخ أطلقت للأسف عن طريق الخطأ أدت إلى تحطم الطائرة الأوكرانية وموت 176 شخصا بريئا"، موضحا أن "التحقيقات مستمرة لتحديد" المسؤولين "وإحالتهم على القضاء".