فيروس كورونا.. آخر الأخبار والمستجدات في العالم

سبت, 08/02/2020 - 12:41

تواصل حصيلة ضحايا فيروس كورونا المستجد الارتفاع، في الوقت الذي تسعى فيه دول العالم جاهدة للحد من تداعيات المرض الخطير.

وأفادت لجنة الصحة الوطنية بالصين، السبت، بأن عدد حالات الوفاة الناجمة عن الإصابة بفيروس كورونا في بر الصين الرئيسي وصل إلى 722 حالة، بزيادة 86 حالة عن الخميس، وبذلك يرتفع العدد الإجمالي للوفيات في العالم إلى 724.

وأعلن إقليم هوبي الواقع بوسط الصين 81 حالة وفاة جديدة في حين توفي 67 شخصا في مدينة ووهان عاصمة الإقليم.

وفي أنحاء بر الصين الرئيسي كانت هناك 3399 حالة إصابة جديدة مؤكدة يوم الجمعة ليصل إجمالي عدد المصابين في البر الصيني حتى الآن إلى 34598 مصابا، وفي العالم إلى 34887 مصابا، بينما بلغ عدد حالات الشفاء من الفيروس 2076 حالة.

الإمارات تسجل حالتين جديدتين 

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية عن تشخيص ‌‎حالتين جديدتين تم رصدهما من خلال الفحص الدوري المستمر وفق معايير منظمة الصحة العالمية للمصابين بأعراض فيروس كورونا.

وبذلك يكون إجمالي عدد الحالات المكتشفة في دولة الإمارات سبع حالات منذ ظهور الفيروس المستجد.

وأكدت الوزارة في بيان لها أن "الحالة الصحية للمصابين الجدد وهم من الجنسية الصينية والفلبينية تحت الملاحظة والرعاية الطبية اللازمة وفق أعلى المعايير الصحية المعمول بها بالدولة".

وشددت وزارة الصحة الإماراتية على فاعلية نظام التبليغ الإلكتروني، واستمرار المنشآت الصحية في التبليغ عن أي حالات اشتباه جديدة تظهر وفق دليل إجراءات الرصد والمراقبة التي تم تفعيلها في كافة المنشآت الصحية بالدولة، لمراقبة أي عارض لأجل أي تدخل طبي للتعامل مع المرض، وفقا لوكالة أنباء الإمارات.

أول وفيات في أميركا واليابان

أفادت السفارة الأميركية في بكين السبت بوفاة أميركي أصيب بفيروس كورونا المستجد في ووهان بؤرة المرض، لتسجل بذلك أول وفاة مؤكدة لأجنبي في المدينة بالمرض.

وقال ناطق باسم السفارة الأميركية لوكالة فرانس برس: "يمكننا تأكيد وفاة مواطن أميركي يبلغ من العمر 60 عاما ويحمل فيروس كورونا المستجد في مستشفى في ووهان في الصين في السادس من فبراير".

من جانبها أعلنت الخارجية اليابانية في بيان السبت، وفاة رجل ياباني كان قد نقل إلى مستشفى مصابا بالتهاب رئوي في مدينة ووهان.

وأضافت الوزارة نقلا عن السلطات الطبية الصينية إن الرجل وهو في الستينيات من عمره كان مشتبها بإصابته بالفيروس ولكن بسبب صعوبات في تشخيص المرض تم إعلان أن سبب الوفاة التهاب رئوي فيروسي، حسبما ذكرت "رويترز".